نصائح طبية

نصائح هامة لتقوية الجهاز المناعي

نصائح هامة لتقوية الجهاز المناعي

لا شك إن من الممكن أن تأتي الجراثيم إلى الجسم من التنفس أو السعال أو العطس أو من خلال الاتصال ولمس الجلد وكذلك ممارسة العلاقة الحميمة كما أن استخدام الأدوات الشخصية الخاصة بشخص آخر تؤدي إلى انتقال الجراثيم والميكروبات إلى داخل الجسم ويمكن وصول الجراثيم للجسم عبر الطعام الملوث أو المياه الملوثة لذا سوف نقدم من خلال هذه السطور البسيطة نصائح هامة لتقوية الجهاز المناعي هي كما يلي.

نصائح هامة لتقوية الجهاز المناعي

شاهد أيضا 7 أنواع أطعمة لتقوية المناعة

يحتاج بعض الأشخاص إلى علاجات وتدخل طبي في حالة ضعف المناعة بالجسم ولكن هناك أمور أساسية للحفاظ على قيام الجهاز المناعي بوظائفه بشكل جيد وهي:

تناول الفيتامينات

كما أن هناك العديد من العناصر الغذائية التي تساعد على تقوية جهاز المناعة، ومنها فيتامين C الموجود في الثمار الحمضية، والسلينيوم الموجود في المكسرات، وفيتامين D في الأسماك الدهنية، والزنك في دقيق الشوفان، والحديد في اللحوم الحمراء.

ممارسة الأنشطة الرياضية

أحد أهم الأمور للحفاظ على صحة الجسم وأجزائه، إذ لا تعود الرياضة بالنفع على العضلات فحسب، بل تقوي أيضًا خلايا جهاز المناعة وتجعله بالتالي أكثر قدرة على التصدي للبكتيريا والفيروسات المسببة للأمراض، ولذلك يمكن تعزيز الجهاز المناعي بالمشي 30 دقيقة يوميًا.

النوم الكافي

 يساعد النوم لساعات كافية، ويفضل ثماني ساعات يوميًا على الأقل للشخص البالغ، في تقوية جهاز المناعة، إذ يستغل جهاز المناعة فترات الهدوء الليلي في إنتاج المزيد من خلايا الدم البيضاء، كما أن النوم الكافي يجنب تعريض الجسم إلى الإرهاق وعدم قيام أعضائه بالمهام والوظائف بصورة طبيعية.

تجنب الضغط النفسي

يعد الضغط النفسي من أهم أسباب إضعاف جهاز المناعة إذ يؤدي إلى إفراز كميات أكبر من هورمون الكورتيزول الذي يعرقل عمل جهاز المناعة، لذا ينصح من بهم أي ضغوط نفسية أو أمراض نفسية بأخذ الراحة المناسبة وأن يسعوا لشفاء أنفسهم.

الإقلاع عن التدخين

يؤدي النيكوتين إلى تعطيل عمل جهاز المناعة، كما أن تعاطي الكحوليات بشكل منتظم لفترات طويلة يعرقل خلايا جهاز المناعة، أما النيكوتين فهو يعرقل إنتاج خلايا الدم البيضاء.

النظافة الشخصية

وذلك من خلال غسل اليدين بصابون لطيف بعد استخدام المرحاض وقبل تناول الطعام، وغسل الأسنان مرتين على الأقل يوميًا، وغسل الجسم بشكل يومي بالماء والصابون للتخلص من الجراثيم والميكروبات المختلفة التي تصيبه، وخصوصًا في فصل الشتاء.

الغذاء الصحي

تناول الأغذية المتوازنة والمهمة لصحة الجسم، مثل الخضراوات والفواكه والحبوب، إذ لا يستطيع جهاز المناعة القيام بعمله دون إمداده بالمواد الغذائية التي يحتاجها، وفي المقابل عدم الإكثار من الأطعمة الضارة مثل الوجبات السريعة والدهون والمقليات والسكريات، تجنبًا لحدوث البدانة، كما أن الذين يتناولون الأطعمة الحلوة بكميات كبيرة تزداد احتمالية إصابتهم بالأمراض المختلفة، وذلك لاحتمالية نمو الميكروبات في أجسامهم أكثر من غيرهم.

ننصحك بمشاهدة أين توجد الألياف الغذائية وما أهميتها

السابق
تأثير فيرس كورونا على الصحة النفسية
التالي
ماذا ستفعل مع أطفالك في ظل الحجر الصحي الممل

اترك تعليقاً